بكل أدب

3 مارس

    عندما يطرق بابك الادب بكل أدب  موشّحا بوسام التواضع منزوع

    الرّتب فأنت لا تملك الاّ الفرار اليه وأن تقترب  دونما غاية وبلا سبب

    وحده يمنحك الراحة ويسلب منك عن طيب خاطر كل الهموم ويبقي

    اليك على الحساب بعض الارهاق بعض التعب ..لا يدّعي السحر هذا

    النوع من الادب ولا يصرخ فيك أنا كاتب أنا راوي أنا شاعر حسب

    الطلب   بل يتهادى اليك بلا ضجيج بلا  صخب كم نحن بحاجة الى هذا

    الادب بل هذا الحب الذي يشتاقه غير النّخب يكفينا الوان مزخرفة

    وتصاميم مشذّبة وعناوين مهّذبة تتصدّرها الكتب يكفينا صُحفا

    محروسة وجرائد مقنّنة قاب قوسين أو أدنى تسويقها في علب.

    {رضاء العزّابي}

2 تعليقان to “بكل أدب”

  1. LOLOCAT مايو 21, 2010 في 1:55 م #

    سلام الله عليك اخى الكريم
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    كُنْ ابن مَنْ شئتَ واكتسب أدبا

    يُغنيك محمودهُ عن النَّسَبِ

    إنَّ الفتى من يقولُ هاأنذا

    ليس الفتى مَنْ يقول كان أبي

    لكل شيء زينة في الورى

    وزينة المرء تمام الأدبِ

    قد يشرف المرءُ بآدابهِ

    فينا وإن كان وضيع النَّسبِ

    رائـــــــــــــــــــــــــــــــــع

  2. درّة مكنونة بالحجاب مارس 11, 2010 في 4:10 م #

    ما أجمل الأدب وما أروع الحديث عن الأدب بكل تواضع وأدب
    لست أعرف من صاحب كل هذا الأدب ، المحظوظ بكل هذه الرتب و المقصود بما قد كُتِب … ولكنِي أكيدة أن الذي كَتب سام في الرتب وغاية في الأدب .

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: